نصيحة مصمم عاد بالزمن، لنفسه

“إن استطعت أن تعود بالزمن، و أن تقدم لنفسك تلك النصيحة التي لم يقدمها لك أحد من قبل .. مالذي ستقوله؟” .. هو سؤال طرحته على نفسي، لأحاول الإجابة عنه في تدوينة خاصة. إلا أنه و لاستعصاء الأمر علي، لم يكن في يدي إلا أن أطلب مساعدة مجتمع التصميم عن طريق صفحة [سؤال لمصمم].

تلقيت من خلالها عددا من النصائح القيمة، التي تنبع من تجارب بعض من خيرة المصممين و المهتمين بالفن، أمثال أحمد الكثيري، عصام حمود ، عبد الملك الثاري، محمد عبد الشكور .. و غيرهم .. كل شارك بطريقته و أسلوبه، فحين طرحي للسؤال تركت للمجيب الحرية التامة في طريقة إجابته .. -هناك من اكتفى ببضع كلمات، و هنالك من كان في جعبته الكثير-

إذن، لنصل إلى زبدة الموضوع، أدعوكم للاستفادة من المشاركات التي أعرضها عليكم حسب تاريخ إدراجها، و التي لم يكن لي دور إلا في ترجمة بعضها إلى الفصحى.. فاستمتعوا و استخلصوا العبر.

أنيس بورابة

تعلم أن تقول “لا”. فلا يوجد أسوأ من أن تقبل عملاً في الليل وتندم عليه في النهار. فكر جيداً قبل إتخاذ أي قرار.

ركز على المستعمل وليس على المنتوج (موقع، برنامج …). المستعمل لن يهمه ماذا يستطيع البرنامج أن يفعل بقدر ما يستطيع هو أن يفعل بهذا البرنامج.

بلال خطاب

إن كان بإمكاني العودة بالزمن، لبدأت تعلم التصميم و التطوير قبل أن أدخل المدرسة…

حسام تغري

… فيما يخص السؤال فبالرغم من أنّي لا أزال في طور اكتساب الخبرة إلإ أني لاحظت أنّ من أهم أسباب النجاح المشاركة ثم المشاركة ثم الإلهام.

فبمشاركة الأعمال و نشرها نفتح باباً للنقد من قِبل الآخرين و بهذا نستطيع تحسين قدراتنا الإبداعية, تعلم مهارات جديدة و أيضاً إنشاء صداقات.

أمّا الإلهام فهو أهم صدبق للمصمم, فبه نستطيع أن نتابع ما وصلت إلية “لنقل تكنولوجيا التصميم”, كما أنه غالباً ما يكون نقطة بداة أي مشروع.

أحمد الكثيري

الإكثار من القراءة لأنه مصدر للمعرفة والإستلهام والتعلم الذاتي، وتعلم اللغة الإنجليزية في وقت مبكر ليسهل علي قراءة الكثير من المصادر. إضافةً إلى مشاركة الآخرين بما تعلمته وأتعلمه.

وليد خالد

كوني في بدايتي لا املك الكثير لأقدم اتمنى ان اسأل هذا السؤال بعد 10 سنوات ولكن ان كنت تعلمت شيء في مسيرتي فهو انه لا يوجد شيء مستحيل شاهدت الكثير يبدأ من الصفر ويبدع وينجح ويتميز وكل ما يتطلبه الامر قليل من العزم ومثابرة ودافع! واهم الثلاث الدافع وأقوى الدوافع الحب . الثقه في النفس مطلب ولكن زيادتها توقفك في مكانك لن تتطور اذا زادت ثقتك بفائض! وافضل انجح الطرق لتثبيت ما تعلمت وتطوير نفسك ان تعلم وتنشر العلم وتشاركه فالكل مستفيد انت ومجتمعك لا بل العالم باسره!

عصام حمود

أسس عملك الخاص بشكل قانوني، وأصبر واصبر وأصبر، لأنك ستتعلم الكثير وستقع كثيراً لكنك في النهاية ستتعلم الأمرين في نفس الوقت: التصميم بفروعه المختلفة، وإداراة أعمالك بنفسك وتكون شبكة عملاء على المدى البعيد.

أحمد الحداد

ليس هناك أسعد ممن يعمل فيما يهواه، وليس هناك أسعد ممن يعرف ما يهواه. فحاول أن تهوى ما تعمل به، أو أن تعمل بما تهواه.
لا تنتظر أن تأتيك المعلومة إلى مكانك، ابحث عنها أينما تكون.
حاول أن تسبق الجميع في الحصول على مصادرك الخاصة للتعلم ذاتياً في كيفية تطوير نفسك فنياً، وفكرياً.
اقرأ، اقرأ، اقرأ، اقرأ…
واستمع لنصائح من هم حولك، وفيها حكّم عقلك أولاً، ثم قلبك.
ثم طبّق ما تتعلمه على هوايتك، وستصل إلى هدفك في نصف الوقت الذي استغرقني أو أقل : )

بلال قرفي

إن وجدت صعوبة في عملك فأنا أهنئك لأنك في الطريق الصحيح. فقط لا تيأس وواصل بعزيمة متزايدة و اعمل بحب و اتقان,

عبد المحسن العجمي

الانضباط Discipline .. في بداياتي أهدرت الكثير من الوقت في مشاريع فرعية لا تساعدني للوصول الى الاهداف التي كننت أطمح للوصول إليها.

كريم طارق

أكثر من قراءة دروس تصميم المواقع خاصة الدروس الأجنبية، وأنت في طور التعلم قم بتقليد التصاميم التي تعجبك بغرض التعلم وليس السرقة، لا تتردد في سؤال المصميمن الأكثر خبرة وخذ رأيهم بعين الإعتبار، إستمع للنقد البناء، أكثر من التدريب ولا تستعجل قطف الثمرة.

حتى وإن كنت مصمم عليك أخذ فكرة عن تطزير واجهات المستخدم (html/css) حتى يكون عندك تصور وأنت تصمم ما هو القابل للتنفيذ وماهو التصميم البعيد عن الواقع، يمكنك جعل هذه النقطة آخر إهتماماتك لكنها مهمه.

عبد الملك الثاري

ليست مهارات التصميم فقط هي التي تحتاجها لكي تنجح بل تحتاج مهارات التواصل مع الناس ومهارات إدارة الوقت ومهارات إدارة العمل ومهارات إدارة الفريق وبشكل عام مهارات في تطوير الذات.

أحمد جلال

التركيز على جودة التصميم و الفكرة أكثر من أي شيئ آخر .. ليس المهم أن تخرج عملا يعجب الناس، فقبل ذلك عليك بتعلم “الشغلانة صح”، فتبتدئ بالأساسيات و تكمل من هناك.

محمد

كن بسيطا، و إستعمل الألوان بذكاء.
التصميم الجيد هو التصميم الذي يخدم المستخدم و يصل إلى الهدف المنشود.
عوّد عينك على الأعمال المتقنة (pixel-perfect)، و إجعل أعمالك كلها متقنة قدر المستطاع.
شارك أعمالك و تصفح أعمال الآخرين. (dribbble,behance …)

طلقة

باختصار لن أتعلم من المحتوى العربي .. بسبب أحتكارهم.

سيف الدين

النصيحة التي قد أقدمها هي : لا تيأس، واعلم ما الذي تريده وكن صبورا حتى تصل إلى مرادك

~ نادية

سؤال جميل انا لو رجع بي الزمان للوراء اول شي اعمله لاأكتفي بالمواقع العربيه بتعلم الدروس ايضا لاأتابع أعمال عربيه فقط الأعمال الاجنبيه بقوتها راح تجبرك على تطوير نفسك نقطه مهمه ثانيه أغلب الدروس كانت تعملك أشياء سطحية جدا عن البرنامج نفسه وهنا راح اذكر الفوتشوب كمثال لو رجع لي الزمن راح أتعلم كل شي بالفوتشوب اخصص أشهر او سنوات لتعلم الفوتشوب ومعرفه اسراره قبل الآنتقال لبرنامج اخر معرفتك وفهمك الصحيح للبرنامج راح يخليك تبدع من نفسك وتفهم تقنيه عمل كل تصميم بدون درس لاتتنقل بين البرامج لما تفهم البرنامج وتتمكن منه انتقل لبرنامج اخر حدد هدفك من التعلم وميولك بالتصميم.

محمد عبد الشكور عرب

بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله -ص-
أما بعد,
في البداية ما اكتبه ليس بالضرورة نصيحة و انما “مشاركة” متواضعة باضافة اعتقد انها مهمة.
من بين كثير مما احب ان اشارك به أود ان أؤكد على امر واحد -في نظرى- هو أهمهم : تـعلّـم .

التصميم قبل كل شئ موهبة من الله تعالى و هي ما يميز كل مصمم عن الآخر في التصميمات, كلنا نصمم و كلنا نختلف عن بعضنا البعض في الخطوط التصميمية, و اذا كنا نتكلم عن الموهبة فهي تحتاج الى تنمية و يتم ذلك عن طريق مهارات التعلّم و ابسط مهارات التعلّم هنا هي (القراءة).

كثير منا لا يقرأ و يعتمد على ذوقه الخاص -فقط- في التصميم و لكن ذلك لا يكفي, القراءة الكثيرة عن التصميم “كعملية” Process مهم, و ايضاً دراسات قابلية الاستخدام و الوصول كبداية الطريق لربما تتعمق و تصل الى قراءات مهمة في علم النفس و الاجتماع -قصة حقيقية- : )

فروع كثيرة يجب ان نتعلمها و نداوم على تعلمها كلما تطورت و تطورنا نحن.
مهما كبرنا و نظن اننا تعلمنا كل شئ و لكن في الواقع لا نتعلم كل شئ حتى نموت, الاستمرارية هي الاهم.

الخاتمة

لأصدقكم القول، حين التحضير لطرح السؤال لم أتوقع أبدا تلقي إجابات بمثل هذا العدد أو النوع .. – انبهار، هي الكلمة المناسبة لوصف رد فعلي ^^ – .. أشكر جميع المشاركين شكرا جزيلا و أتمنى لهم كل التوفيق (أخص بالذكر أخي محمد عبد الشكور، الذي ختم المجموعة مِسْكا)

في الأخير، أتمنى أن لا يتردد أي مصمم في مشاركة تجاربه الشخصية، لربما يختصر على غيره طريق النجاح و لو بخطوة.

و السلام على من اتبع الهدى، وسار على نهج المصطفى.

7 ردود على “نصيحة مصمم عاد بالزمن، لنفسه”

  1. رائع انت يا هشام حين افدتنا فعلاً هي تدوينة تستحق النشر وبقوة فقد استفدت كثيراً من جميع ما كتبه المبدعين

    أعجبني تنوع الطرح من كل شخص مع قيمتها الكبيرة

    وشكراً لك على هذه الفكرة والطرح

  2. يقول محمد:

    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

    تدوينة قيمة لأبعد الحدود، بارك الله فيك 🙂

  3. يقول هشام:

    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته،
    قيمة المشاركات من قيمة أصحابها ..
    أخواي عبد الملك و محمد، شكرا لكرمكما ^^،

  4. يقول حسين عادل:

    مرحبا هشام .. وصلت إلي الموضوع بالصدفة البحتة وفعلا جميل وهادف
    بارك الله فيك 🙂

  5. مقالة مكتوبة بماء الذهب …..

  6. ردود جميله ومفيدة بارك الله فيكم
    وبارك الله فيك أخي هشام تستحق أن النشر
    سبحان وصلت للموضوع نفس الشي بالصدفه البحته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *